اخبار عامة

اكتشاف جسم حلزونى غريب فى قلب مجرة درب التبانة

اكتشف علماء الفلك ما يبدو أنه مجرة مصغرة تدور حول نجم كبير واحد في قلب مجرة درب التبانة، ورصدوا الجسم الغريب وهو يدور حول نجم كبير يقع على بعد نحو 26 ألف سنة ضوئية من الأرض، بالقرب من مركز المجرة.

ووفقا لما ذكره موقع “RT”، فإن النجم نفسه أكبر بنحو 32 مرة من الشمس، ويوجد داخل “قرص نجمي أولي“، وهو قرص هائل من الغازات الدوامة. ويبلغ عرض هذا القرص النجمي نحو 4000 وحدة فلكية – أو 4000 ضعف المسافة بين الأرض والشمس، ويشكل مكونا أساسيا في تكوين النجوم.
(( وهذه الأجسام، المعروفة أيضا باسم أقراص التراكم، تغذي باستمرار الغاز في النجوم الأولية من البيئة التي تعمل كوقود نجمي للنجوم الشابة لتتغذى وتنمو إلى شمس ساطعة))
درب التبانة
درب التبانة
ويذكر العلماء أن هذه النتائج تثبت أن الأقراص النجمية في المراحل التطورية المبكرة لتشكيل النجوم غالبا ما يتم جلدها بواسطة عمليات ديناميكية خارجية مثل التحليقات قرب جرم، والتي يمكن أن تؤثر على كيفية تشكل النجوم والكواكب.
ويعتقد العلماء أن مثل هذه التحليقات ربما حدثت في نظامنا الشمسي أيضا، عندما حلق النظام النجمي الثنائي المعروف باسم نجم شولز بالقرب من النظام الشمسي منذ نحو 70 ألف عام.
ومن المحتمل أن هذا الجسم اخترق سحابة أورت وأرسل المذنبات إلى النظام الشمسي الداخلي.

تابعنا على قناة تلغرام “مناهج عربية”

👇👇👇

https://t.me/eduschool41

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock