المراحل الدراسية

ما هو برنامج الخصخصة في السعودية

ما هو برنامج الخصخصة في السعودية الذي يعد أحد أشهر الأنظمة المالية دوليًا والذي أطلق في عدد من الدول العربية والعالمية للسماح بمشاركة القطاع الخاص في عدد من الجهات الحكومية وتطويرها في مختلف القطاعات، حيث أعلنت المملكة العربية السعودية عن بداية تطبيق هذا البرنامج في قطاعات محددة بهدف التخفيف على القطاع العام والدولة في الميزانيات، وفيما يأتي نتعرف على برنامج الخصخصة في السعودية وأهدافه وأنواعه.

ما هو برنامج الخصخصة في السعودية

ما هو برنامج الخصخصة في السعودية

إن المملكة العربية السعودية تسعى بشكل مكثف على تعزيز مناخ الاستثمار في القطاع الخاص وجذب الاستثمارات الأجنبية والوطنية للمساهمة في الناتج المحلي السعودي وهذا ما ينعكس على سوق العمل السعودي ويعزز عملية الوصول إلى التنمية المستدامة، ولتحقيق تلك الأهداف أعلن مجلس الوزراء السعودي عن نظام التخصيص الجديد، والذي يعني ببساطة زيادة حصة القطاع الخاص في الناتج المحلي من 40% إلى 65%، ويهدف النظام إلى تنظيم كافة الإجراءات والعمليات المتعلقة بمشاريع التخصيص والإشراف عليها ومتابعتها وتطويرها بما يوافق رؤية المملكة 2030.

أنواع الخصخصة

إن الخصخصة يوجد منها عدد من الأنواع المختلفة والمعتمد تطبيقها في عدد من الدول، ومن أنواع الخصخصة ما يأتي:

  • الخصخصة الكاملة: هو البيع الكلي والكامل لمشاريع الدولة العامة للقطاع الخاص، أي بيع الدولة بشكل كلي ولا يسمح للحكومة بالتدخل في شؤون تلك المشاريع مرة أخرى.
  • الخضخصة الجزئية: هو تحويل المشاريع الحكومية إلى مشاريع خاصة في بند الإدارة وتخضع لقواعد السوق التنافسية كعقود الإدارة، ولكن تتحكم الدولة في عدد من القرارات التنفيذية بناءً على قواعد سوق العمل.

أهداف برنامج الخصخصة السعودي

يهدف نظام التخصيص السعودي إلى عدد من الأهداف التي من المقرر تحقيقها بعد تطبيق النظام بشكل فعال، ومن أهم تلك الأهداف ما يأتي:

  • جذب الاستثمارات الأجنبية بصورة أكبر من السابق إلى المملكة وهذا ما يعمل على تحسين فرص العمل للمواطنين وتقليل نسبة البطالة.
  • تقديم الحلول المبتكرة للاقتصاد الوطني والعمل على تحسين كفاءة المواظنة العامة للدولة.
  • طرح المبادرات والمشاريع المتعلقة بالتخصيص.
  • دعم الشراكة بين ��لقطاع الحكومي والقطاع الخاص بتنفيذ المشروعات التي تتضمنها المباردات الخاصة بالمشروع.
  • رفع مستوى الأصول المتصلة بمشروعات الخصخصة وتحسين مستويات الإدارة بها.
  • تعزيز ثقة القطاع الخاص في عملية طرح المشاريع المقررة للتخصيص عبر وضع منظومة من الضوابط التي تنظم هذا الأمر.
  • نظام التخصيص السعودي الجديد يسعى إلى تقديم الفرص الاستثمارية في مشروعات التخصيص أمام القطاع الخاص عبر مراعاة الأمور التالية:
    • عدالة الإجراءات المرتبطة بالعقود.
    • رفع مشتوى الخدمات.
    • رفع كفاءة الأصول المتعلقة بالمشروعات.
    • تحقيق الشفافية والنزاهة.
    • رفع جودة الخدمات المقدمة للقطاع الخاص.
  • التوسع في مشاريع التخصيص التي تم تنفيذها.
  • تحفيز القطاع الخاص ��تنفيذ المشرو��ات العملاقة في المملكة.
  • تمكين المستثمر المحلي والأجنبي من المشاركة في فرص التخصيص.
  • رفع مستوى الأصول المتصلة بمشروعات الخصخصة وتحسين مستويات الإدارة بها.
  • رفع الثقة في القطاع الخاص في عملية طرح المشاريع المقررة للتخصيص.

منهجية نظام التخصيص في السعودية

أعلن نائب الرئيس التنفيذي للشؤون التنظيمية والقانونية في المركز الوطني للتخصيص عن منهجية نظام الخصخصة السعودي على حسابه الرسمي على موقع تويتر، والتي جاءت كالتالي:

  • دراسة التجارب المحلية والدولية في مجال التخصيص للوصول إلى أفضل الممارسات المعمول بها في هذا الشأن.
  • الاستفادة من الخبرات التي اكتسبتها الدولة السعوديةم من خلال تنفيذ عدد من المشروعات الناجحة في الأعوام الماضية في مجال التخصيص.
  • دراسة إمكانية زيادة قدرة الاقتصاد الوطني التنافسية في المجالين الإقليمي والدولي وتفعيل دور التخصيص لمواجهة هذه التحديات.
  • التركيز على تنفيذ المشروعات التي تؤثر على على الاقتصاد الوطني بأثر ملموس وتحقق أهداف رؤية المملكة عبر رفع كفاءة الإنفاق الحكومي وتحقيق التنمية الشاملة.
  • تحسين السياسات العامة الخاصة بمشاريع التخصيص للوصول إلى أفضل منظومة لتلك المشروعات لتنفيذها بأفضل كفاءة.

الوزارات التي ستخصص في السعودية

تسعى الحكومة السعودية إلى تخصيص 16 قطاعًا في المملكة رسميًا، وجاءت الوزارات التي ستخصص في المملكة كالتالي:

  • وزارة الصناعة والثروة المعدنية.
  • وزارة البيئة والمياه والزراعة.
  • وزارة الحج والعمرة
  • وزارة التعليم.
  • وزارة الإسكان.
  • وزارة العمل والتنمية الاجتماعية.
  • وزارة الشؤون البلدية والقروية والأمانات.
  • وزارة الصحة.
  • وزارة الداخلية.
  • وزارة المالية وتشمل المنظومة المالية.
  • وزارة النقل والمواصلات.
  • قطاع النقل العام.
  • وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات.
  • وزارة الطاقة.
  • وزارة الرياضة.
  • وزارة الإعلام.

فوائد الخصخصة في الدولة

بتنفيذ نظام الخصخصة في المملكة العربية السعودية فإنه من المتوقع تحقيق عدد من الفوائد التي تعود على الحكومة والمواطنين بالنفع، ومن فوائد الخصخصة ما يأتي:

  • زيادة فرص العمل والحد من معدلات البطالة.
  • زيادة دخل الفرد بشكل عادل وملائم لزيادة التسعيرات.
  • توفير وظائف ذات الدخل العادل للمواطنين خاصة في القطاعات المخصصة.
  • دعم التنمية الاقتصادية من خلال تخفيف العبء على ميزانية الدولة.
  • توفير خدمات مناسبة للماطنين والمستثمرين في الوقت والتكلفة المناسبة.
  • استخدام الموارد الحكومية في القطاعات الاستراتيجية الأخرى وتقليل المصروفات الحكومية.
  • تشجيع رأس المال المحلي والأجنبي للاستثمار في البلاد.
  • تقاسم المخاطر وتوزيعها بين القطاع العام والخاص بشكل فعال.
  • توفير خدمات تلبي احتياجات وتطلعات المواطن.
  • زيادة حجم مشاركة القطاع الخاص في التنمية وتطوير الخدمات المقدمة وزيادة المنافسة.
  • زيادة إيرادات الدولة من خلال عائد المساهمة في النشاط المراد تحويله للقطاع الخاص.
  • دفع القطاع الخاص نحو الاستثمار والمشاركة الفعالة في الاقتصاد.
  • زيادة المنافسة وتحفيز القطاع الخاص لتنفيذ المشروعات في الوقت المحدد.

السلبيات المحتملة لنظام الخصخصة

يوجد بعض المخاطر المحتملة نتيجة لتنفيذ نظام الخصخصة في البلاد في حالة الإهمال وعدم سيطرة الدولة، ومن أشهر سلبيات الخصخصة التي عانت منها بعض الدول ما يأتي:

  • احتكار القطاعات العامة.
  • إغفال المصالح العامة في حالة عدم وجود رقابة.
  • الاعتماد على القطاعا لخاص بشكل أوسع يؤدي إلى انكشاف خارجي قد ينجم عنه سيطرة أجنبية.
  • يمكن ألا تصل الدولة إلى كفاءات مناسبة للخصخصة.
  • إهمال تقديم خدمات التعليم في الأماكن النائية كالقرى والهجر لكون القطاع الخاص يهدف إلى الربح السريع.
  • احتكار بعض الخدمات أو المنافع مثل مياه الشرب وارتفاع أسعارها.

فضلا لا أمرا إدعمنا بمتابعة ✨🤩

👇 👇 👇

https://t.me/eduschool40

ما هو برنامج الخصخصة في السعودية – مدونة المناهج السعودية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock